ثقب في نافذة الطائرة.. ما السبب الذي لا يدركه كثيرون؟

ويعد ركوب الطائرة والتحليق فِي الهواء عَلَى متنها أمرا مخيفا بِالنِسْبَةِ للكثير من الأشخاص، لذا من المهم أن يكون تركيب الطائرة واضحا لَدَيْهِمْ، حَتَّى لَا يشعروا بالارتباك وهم عَلَى متنها.
مِنْ بَيْنِ الأشياء الَّتِي من المفيد أن يعرفها الناس، هِيَ أَنَّهُ من الطبيعي أن يكون هُنَاكَ ثقب صغير فِي النافذة، والسبب وراء ذَلِكَ هُوَ تنظيم ضغط الهواء.
وَقَالَ خبير من إدارة الطيران الفدرالية الأميركية، لموقع “Tech Insider”، إن “الفتحة تستخدم لتنظيم ضغط الهواء، لأنه عِنْدَمَا ترتفع الطائرة، ينخفض ضغط الهواء فِي الخارج مقارنة بضغط الهواء المنظم دَاخِل الطائرة”.
وتابع: “مَعَ زيادة الفرق بَيْنَ الاثنين، يزداد الضغط الفعلي عَلَى النوافذ، الَّتِي تَتَكَوَّنُ من 3 ألواح زجاجية”.
واستطرد بالقول إِنَّهُ “توجد فجوة صغيرة من الهواء بَيْنَ اللوحين الأوسط والخارجي، والثقب موجود فِي الجزء الأوسط”، لافتا إِلَى أَنَّهُ يطلق عَلَيْهِ “متسع (أَوْ ثقب) التنفس” أَوْ “ثقب النزيف” وَهُوَ يوازن الضغط بَيْنَ الكابينة وفجوة الهواء.
ويتعرض الجزء الخارجي للضغط، فِي حين أن الجزء الأوسط يعمل كحماية فِي حال فشل الجزء الخارجي.
كَمَا أَشَارَ الخبير إِلَى أَنَّ للفتحة دور آخر كذلك، هُوَ “إطلاق الرطوبة من الفجوة، لمنع تشكل الضباب عَلَى نوافذ الطائرة أَوْ تجمدها”.
 

عَنْ الموقع

المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة vuseen هِيَ المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة الأُوْلَى فِي المنطقة. مهمتها مُوَاكَبَة كل المستجدات والأحداث الجهوية وفق رؤية إعلامية مهنية تتوخى خلق فضاء تواصلي متفتح الآفاق يهدف إِلَى النهوض بالمجال الإعلامي عَلَى مُسْتَوَى الجهة ،فِي شكله الحالي و الانفتاح عَلَى المُسْتَوَى الوطني والدولي فِي إِطَارِ أنشطته المستقبلية
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

Vuseen.con Le premier blog de la région. Sa mission est de se tenir au courant de tous les développements et événements régionaux selon une vision médiatique professionnelle qui vise à créer un espace de communication aux horizons ouverts qui vise à faire avancer le champ médiatique au niveau régional, dans sa forme actuelle, et à s’ouvrir au aux niveaux national et international dans le cadre de ses activités futures.
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Aga-eco

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذا المتصفح الذي تستعمله بهاتفك يمنع ظهور هذه الصفحة، قم بنسخ رابط هذه الصفحة في متصفح أخر مثل جوجل كروم Google Chrome أو Firefox