خمسينية تضع حدا لحياتها في بئر ضواحي الناظور

إِلَى ذَلِكَ، فقد عملت عناصر الوقاية المدنية بمساعدة بعض المواطنين، عَلَى انتشار الجثة من دَاخِل البئر، ليتم نقلها بعد ذَلِكَ إِلَى مستودع الأموات.

وَقَد فتح عناصر الدرك الملكي بالمنطقة، تحقيقا فِي النازلة تحت إشراف النيابة العامة المختصة.
تجدر الإشارة، أن لجنة القطاعات الإنتاجية بِمَجْلِسِ المستشارين صادقت قبل أيام، بالإجماع عَلَى مقترح قانون يقضي بتتميم القانون رقم 36.15 المتعلق بالماء، وَالَّذِي يهدف إِلَى إضافة شروط السلامة لأوراش حفر الآبار وإنجاز الأثقاب سَوَاء فِي مرحلة الإنجاز أَوْ الاستغلال أَوْ بعد التوقف عَنْ استغلالها.
وَيَهْدِفُ المقترح إِلَى معاقبة كل من لَمْ يتخذ الاحتياطات أثناء حفر الآبار وأنهاها دون القيام بِتَوْفِيرِ شروط سلامة الأشخاص من مخاطر بالحبس من شهر إِلَى سنتين، وغرامة نافذة من عشرة آلاف إِلَى عِشْرِينَ ألف درهم، وتضاعف العقوبة إِذَا كَانَ المكان آهلا بالسكان.

عَنْ الموقع

المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة vuseen هِيَ المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة الأُوْلَى فِي المنطقة. مهمتها مُوَاكَبَة كل المستجدات والأحداث الجهوية وفق رؤية إعلامية مهنية تتوخى خلق فضاء تواصلي متفتح الآفاق يهدف إِلَى النهوض بالمجال الإعلامي عَلَى مُسْتَوَى الجهة ،فِي شكله الحالي و الانفتاح عَلَى المُسْتَوَى الوطني والدولي فِي إِطَارِ أنشطته المستقبلية
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

Vuseen.con Le premier blog de la région. Sa mission est de se tenir au courant de tous les développements et événements régionaux selon une vision médiatique professionnelle qui vise à créer un espace de communication aux horizons ouverts qui vise à faire avancer le champ médiatique au niveau régional, dans sa forme actuelle, et à s’ouvrir au aux niveaux national et international dans le cadre de ses activités futures.
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Aga-eco

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذا المتصفح الذي تستعمله بهاتفك يمنع ظهور هذه الصفحة، قم بنسخ رابط هذه الصفحة في متصفح أخر مثل جوجل كروم Google Chrome أو Firefox