“رسالة لاذعة”.. كشف محتوى ورقة قدمها حاكم تكساس لبايدن

وأجرى بايدن أول رحلة لَهُ إِلَى المنطقة الحدودية الشائكة بعد عامين من توليه المنصب، حَيْتُ يهاجمه الجمهوريون بِسَبَبِ مَا يعتبرونه تساهلا بِشَأْنِ أمن الحدود، بَيْنَمَا يتصاعد عدد المهاجرين اللَّذِينَ يعبرون من المكسيك إِلَى الولايات المتحدة.
وشاهد الرئيس الأميركي ضباط الحدود فِي مدينة إل باسو وهم يشرحون كَيْفَ يبحثون فِي المركبات عَنْ المخدرات والأموال والممنوعات الأخرى.
وأثناء زيارته، تسلم بايدن رسالة من أبوت حاكم تكساس الجمهوري، جاء فِيهَا:
• “الجولة تتجنب المناطق الَّتِي تحدث فِيهَا هجرة جماعية غير شرعية، وتتجاهل الآلاف من مالكي العقارات الغاضبين فِي تكساس اللَّذِينَ دمرت حياتهم بِسَبَبِ سياساتكم الحدودية”.
• “حَتَّى المدينة الَّتِي تزورها تمَّ تطهيرها من مخيمات المهاجرين الَّتِي اجتاحت وسط مدينة إل باسو، لِأَنَّ إدارتك تُرِيدُ حمايتك من الفوضى الَّتِي تعيشها تكساس يوميا”.
• “الفوضى كَانَت نتيجة مباشرة لفشل إدارة بايدن فِي تَطْبِيق قوانين الهجرة الفيدرالية”.
• “الحكومة الفيدرالية حققت مستويات منخفضة تاريخيا من الهجرة غير الشرعية فِي عهد الرئيس السابق دوتالد ترامب، لكن فِي ظل إدارة بايدن أميركا تعاني أسوأ هجرة غير شرعية فِي تَارِيخ بلادنا”.
• “سياساتكم المفتوحة للحدود شجعت العصابات، الَّتِي أصبحت ثرية مِنْ خِلَالِ تهريب الفنتانيل القاتل وَحَتَّى البشر”.
• “يدفع سكان تكساس ثمنا باهظا لفشلك، أحيانا بحياتهم ذاتها، حَيْتُ سيخبرك القادة المحليون من حزبك إِذَا أتيحت لَهُمْ الفرصة”.
• “يَجِبُ فرض قوانين الهجرة الفيدرالية الموجودة بالفعل فِي الكتب، وتصنيف عصابات المخدرات المكسيك كمنظمات إرهابية أجنبية”.
وَفِي حديثه إِلَى المراسلين فِي وقت لاحق من الأحد ، اعتبر أبوت أن زيارة بايدن “ليست سوى للاستعراض مَا لَمْ تبدأ الإدارة فِي فرض قوانين الهجرة الموجودة بالفعل فِي الولايات المتحدة، والواردة فِي الرسالة الَّتِي قدمت إِلَى الرئيس اليوم”.
وعندما سئل عَنْ رد الرئيس عَلَيْهِ، أجاب حاكم تكساس: “قَالَ إِنَّهُ يُرِيدُ العمل مَعَنَا عَلَى ذَلِكَ”.
وتُعَدُّ مدينة إل باسو أكبر ممر للعبور غير القانوني إِلَى الولايات المتحدة، لَا سيما من النيكاراغويين الفارين من القمع والجريمة والفقر فِي بلادهم، فَضْلًا عَنْ بلدان أُخْرَى.
ويتعرض المهاجرون غير الشرعيين الآن للطرد من الولايات المتحدة بموجب قواعد جديدة سنتها إدارة بايدن الأسبوع الماضي، وقوبلت بانتقادات شديدة من جانب مؤيدي الهجرة.
 

عَنْ الموقع

المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة vuseen هِيَ المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة الأُوْلَى فِي المنطقة. مهمتها مُوَاكَبَة كل المستجدات والأحداث الجهوية وفق رؤية إعلامية مهنية تتوخى خلق فضاء تواصلي متفتح الآفاق يهدف إِلَى النهوض بالمجال الإعلامي عَلَى مُسْتَوَى الجهة ،فِي شكله الحالي و الانفتاح عَلَى المُسْتَوَى الوطني والدولي فِي إِطَارِ أنشطته المستقبلية
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

Vuseen.con Le premier blog de la région. Sa mission est de se tenir au courant de tous les développements et événements régionaux selon une vision médiatique professionnelle qui vise à créer un espace de communication aux horizons ouverts qui vise à faire avancer le champ médiatique au niveau régional, dans sa forme actuelle, et à s’ouvrir au aux niveaux national et international dans le cadre de ses activités futures.
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Aga-eco

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذا المتصفح الذي تستعمله بهاتفك يمنع ظهور هذه الصفحة، قم بنسخ رابط هذه الصفحة في متصفح أخر مثل جوجل كروم Google Chrome أو Firefox