زيادة قياسية في أعداد المهاجرين غير الشرعيين إلى أوروبا

وذكرت الوكالة، أن الأعداد بلغت أعلى مُسْتَوَى مُنْذُ عام 2016، وبزيادة بلغت نَحْوَ 64 بالمئة عما كَانَت عَلَيْهِ عام 2021.
وَبِحَسَبِ أرقام الوكالة، تمَّ تسجيل:
  • 330 ألف دخول غير نظامي إِلَى أوروبا.
  • دخل نَحْوَ 45 بالمئة إِلَى الاتحاد الأوروبي عَنْ طَرِيقِ البلقان.
  • جاء العبور من البحر المتوسط فِي المرتبة الثَّـانِيَة.
  • شكلت النساء نسبة 10 بالمئة من المتسللين وطالبي اللجوء، فِيمَا سجل الأطفال القصر نَحْوَ 9%.
  • بِالنِسْبَةِ لجنسيات طالبي اللجوء، تصدر السوريون القائمة، حَيْتُ بلغ عددهم نَحْوَ 100 ألف.
  • شكل المهاجرون من سوريا وأفغانستان وتونس، الغالبية العظمى بنسبة 47%.
وفاقمت أزمة أوكرانيا من أزمة اللاجئين، ودفعت بأعداد كبيرة من الأوكرانيين نَحْوَ الدول الغربية.
وسجلت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين حوالي 5 ملايين شخص من طالبي الحماية المؤقتة، خاصة فِي الجزء الشرقي من دول الاتحاد الأوروبي، مثل بولندا ورومانيا ودول البلطيق وسلوفاكيا.
وَمَعَ استمرار القتال فِي أوكرانيا، من المتوقع تزايد أعداد اللاجئين خِلَالَ العام الحالي، وَهُوَ مَا يشكل مزيدا من الضغوط عَلَى دول الاتحاد.
وتسبب هَذَا التدفق فِي انقسام دَاخِل الاتحاد الأوروبي كيفية حيال التَعَامُل مَعَ الوضع، بَيْنَ معسكر متمسك بدعم المهاجرين والفارين من القتال، بَيْنَمَا تشكو بعض دول الاتحاد من أَنَّهَا مثقلة بالأعباء بِسَبَبِ تدفق اللاجئين، مقارنة بدول أُخْرَى دَاخِل التكتل.

عَنْ الموقع

المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة vuseen هِيَ المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة الأُوْلَى فِي المنطقة. مهمتها مُوَاكَبَة كل المستجدات والأحداث الجهوية وفق رؤية إعلامية مهنية تتوخى خلق فضاء تواصلي متفتح الآفاق يهدف إِلَى النهوض بالمجال الإعلامي عَلَى مُسْتَوَى الجهة ،فِي شكله الحالي و الانفتاح عَلَى المُسْتَوَى الوطني والدولي فِي إِطَارِ أنشطته المستقبلية
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

Vuseen.con Le premier blog de la région. Sa mission est de se tenir au courant de tous les développements et événements régionaux selon une vision médiatique professionnelle qui vise à créer un espace de communication aux horizons ouverts qui vise à faire avancer le champ médiatique au niveau régional, dans sa forme actuelle, et à s’ouvrir au aux niveaux national et international dans le cadre de ses activités futures.
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Aga-eco

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذا المتصفح الذي تستعمله بهاتفك يمنع ظهور هذه الصفحة، قم بنسخ رابط هذه الصفحة في متصفح أخر مثل جوجل كروم Google Chrome أو Firefox