طريقة جديدة و غريبة للإحتجاج: إلقاء أسد نافق أمام قصر الرئاسة في سانتياغو

موقع vuseen | VuSeen – وكالات.
فِي طريقة جديدة و غريبة للإحتجاج، تمَّ إلقاء أسد نافق أَمَامَ قصر الرئاسة فِي سانتياغو بالشيلي.
فِي هَذَا السياق، نَظَّمَ عمال حديقة للحيوانات فِي تشيلي احتجاجا عَلَى أسلوب معالجة وكالة حكومية خاصة بالثروة الحيوانية للحيوانات بإلقاء أسد نافق أَمَامَ قصر الرئاسة فِي سانتياغو، أول أمس الجمعة.
و حَسَبَ مَا تناقلته مصادر إعلامية، فقد وضع المحتجون لافتة كتب عَلَيْهَا “الحكومة تقتل الحيوانات” بجانب الأسد النافق “زيوس” البالغ مِنْ العُمْرِ 14 عاما.
وينحى أصحاب “حديقة حيوان لوس أنجلوس سيتي”، الواقعة عَلَى بعد نَحْوَ 470 كيلومترا جنوبي العاصمة التشيلية سانتياغو باللوم عَلَى هيئة الزراعة والثروة الحيوانية فِي نفوق الأسد بِسَبَبِ أسلوب علاجها للحيوانات، بِحَسَبِ مَا ذكرت رويترز.
وَمِنْ جانبها، قالت هيئة الزراعة والثروة الحيوانية إن الاحتجاج يمثل “انتهاكا لكرامة” الحيوان وإنها ستنظر فِي اتخاذ إجراءات قانونية ضد حديقة الحيوان الَّتِي اتهمتها “بالتعامل غير الملائم مَعَ الحيوانات”.
يذكر أن الشرطة طوقت المنطقة الواقعة خارج القصر الرئاسي ورفعت فِيمَا بعد جثة الأسد.

عَنْ الموقع

المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة vuseen هِيَ المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة الأُوْلَى فِي المنطقة. مهمتها مُوَاكَبَة كل المستجدات والأحداث الجهوية وفق رؤية إعلامية مهنية تتوخى خلق فضاء تواصلي متفتح الآفاق يهدف إِلَى النهوض بالمجال الإعلامي عَلَى مُسْتَوَى الجهة ،فِي شكله الحالي و الانفتاح عَلَى المُسْتَوَى الوطني والدولي فِي إِطَارِ أنشطته المستقبلية
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

Vuseen.con Le premier blog de la région. Sa mission est de se tenir au courant de tous les développements et événements régionaux selon une vision médiatique professionnelle qui vise à créer un espace de communication aux horizons ouverts qui vise à faire avancer le champ médiatique au niveau régional, dans sa forme actuelle, et à s’ouvrir au aux niveaux national et international dans le cadre de ses activités futures.
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Aga-eco

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذا المتصفح الذي تستعمله بهاتفك يمنع ظهور هذه الصفحة، قم بنسخ رابط هذه الصفحة في متصفح أخر مثل جوجل كروم Google Chrome أو Firefox