منظمة الصحة العالمية والكثير من الدول يقللون من خطورة فيروس كورونا لأهداف سياسية واقتصادية لكن …

منظمة الصحة العالمية والكثير من الدول يقللون من خطورة فيروس كورونا لأهداف سياسية واقتصادية لكن 👀😐😐

حتّى لا يخدعوك ..

1- الكورونا فيروس و ليس بكتيريا .. لذلك فالمضادات الحيوية ليست علاجا .. زيت الزيتون و الأعشاب الأخرى التي تعرفُها و الرٌّقية و الحجامة .. لن تنقذك.

2- يتأكّد يوما فيوما بأنّ الفيروس مصدره مختبر صيني في ووهان .. قد تسرّب بطريقة ما .. بسبب الإهمال أو الممارسات البيروقراطية الفاسدة.

3- منظمة الصحّة العالمية أعلنت بأنّ النافذة المتاحة للسيطرة على المرض قبل أن يتحوّل لوباء عالميّ .. تُغلق شيئا فشيئا .. و فرصة السيطرة على المرض تنخفض كلّ لحظة.

4- منظمة الصحّة تخشى من إنتقال المرض إلى الدول المتخلّفة .. و خاصة الإفريقية .. لأنّها غير قادرة على احتواء المرض و بذلك ستساهمُ في انتشاره عالميا.

5- إفريقيا بأكملها .. غير قادرة حاليّا على تشخيص المرض .. باستشناء دولتين اثنتين .. هما السنيغال و جنوب إفريقيا .. ممّا يعني أنّنا لن نعلم حتى ما الذي يُصيبنا في حالة تفشي المرض.

6- المختبرات العالمية تعملُ على توفير اختبارات كشف حسّاسة خاصة بالفيروس لتسهّل تشخيصه بالنسبة للدول التي لا تملكُ مختبرات لائقة.

7- عدد المصابين في العالم يقتربُ من الثمانين ألفا .. مع نسبة فتك تصلُ لأقلّ من 3 بالمائة و هي نسبة منخفضة حتى الآن.

8- كان يُعتقدُ بأنّ الفيروس لا يُصيب إلا البالغين .. لكن تأكّدت عدّة إصابات بين الأطفال في كوريا الجنوبية.

9- الوزيرُ الإيراني صرّح بأنّ المرض تفشّى .. و أنّه لا يعلمُ عدد الحاملين للمرض .. مع العلم بأنّ إيران أكثر تقدّما من معظم الدول العربية في المجال الصحّي.

10- الشعب الصّيني يُعتبر من أذكى الشعوب في العالم .. و الفرد الصيني يحوزُ مستوى ذكاء عاليا .. و رغم ذلك فشلوا في منع انتشار المرض ..

لذلك فالدّول المتخلّفة ذات معدّل الذكاء المتدنّي .. ستعاني لفرض إجراءات وقائية للحدّ من انتشار الفيروس.

11- ظهور 100 حالة في إيطاليا بشكل مفاجئ .. سبّب هلعا كبيرا .. و أجبر السّلطات على إغلاق حوالي 11 مدينة .. مع نفاد الأطعمة و السّلع المعروضة من الأسواق و المراكز التجارية.

12- كوريا الجنوبية أعلنت حالة الطوارئ .. مع اقتراب عدد المصابين من 600 مصابا ..

13- سنغافورة صرّحت بأنّ المرض قد تفشّى و أصبح واقعا يجبُ التعامل معه ..

14- بالرّغم من أنّ الفيروس ليس قاتلا .. لكنّ سرعة انتشاره رهيبة .. و ذلك يسبّب عجزا في العامل البشري .. و هلعا كبيرا قد يُسقط بعض الأنظمة الهشّة .. فمستشفياتنا مثلا … غير مجهّوة و لا قادرة على إستيعاب آلاف المرضى المصابين ..

15- التجمعات البشريّة قد تُمنع حتى لا تتسبّب في كارثة كُبرى .. و قد يُمنع الحجّ هذه السّنة تفاديا لأن يتحوّل من شعيرة دينية إلى مجزرة تُحفر في التاريخ.

16- الهلعُ و الخوفُ لن يقدّما شيئا .. لكنّ أخذ الأمر على أنّه مزحة أو نكتة ..سيكلّفنا غاليا .. لذلك وجب التّعامل مع الخطر بحذر و عقلانية .. فتكديسُ الكمامات خوفا لن يُفيدك شيئا .. و سيساهمُ في ندرتها و حرمان من يحتاجُها من الطاقم الطبي.

17- كلّ الأنظمة و الأديان .. من مُلحدين و سنّة و شيعة و مسيحيين و بوذيين و يهود … سجّلوا إصابات بينهم .. و سيسجّلون .. كدرس كونيّ .. ليذكّر البشر بأنّ القوانين الكونيّة لا تستثني أحدا.

18- البشريّة لن تنقرض بسبب هذا الفيروس .. لكنّ ما يُقلقُ المختصّين هو موجة الهلع و ما سيصاحبُها من تداعيات إقتصادية كبيرة.

19- إنتاج اللقاح يحتاج وقتا .. و التباين الشّديد في بُنية الفيروس الذي تم عزله في الحالات المرضية حتى الآن. .. لا يُساعد على توليد لقاح مناسب.

20- الفيروس ليس عقابا من الله .. و لا خطة من الأرض لتنظيم أعداد البشر .. بل نتيجة من نتائج غباء الإنسان الذي يحاول تحويل كلّ شيء لسلاح .. قابل للإستخدام.

21- الفيروسات و القوانين الكونية الثابتة .. ستكشفُ حقيقة الأنظمة الحاكمة .. و ستنبئكم بمكانتنا بين الأمم ..

ففي حدّها الحدّ بين الجدّ و اللعب ..

وفيقو باركا من البرانكات و اللعب راه الا جا غايجمع هادشي كامل🌍🌍🌍

المهم الفكرة توصل لبنادم باش ايعرف القاضية فين واصلا 😶😶😶🐣🐣

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذا المتصفح الذي تستعمله بهاتفك يمنع ظهور هذه الصفحة، قم بنسخ رابط هذه الصفحة في متصفح أخر مثل جوجل كروم Google Chrome أو Firefox