مجلس الحكومة ينصف وهبي و يصادق على مشروع القانون رقم 44.22

موقع vuseen | VuSeen
 
 
صادق مجلس الحكومة عَلَى مشروع القانون رقم 44.22 يقضي بتتميم وتغيير القانون رقم 45.00 المتعلق بالخبراء القضائيين، قدمه عبد اللطيف وهبي، وَزِير العدل.
وَيَأْتِي هَذَا المشروع لِمُوَاكَبَة التطور التكنولوجي والعلمي والطفرة الرقمية الَّتِي تعرفها بلادنا خِلَالَ السنوات القليلة الماضية، حَيْتُ ظهرت نزاعات وقضايا جديدة مرتبطة بمجالات لَمْ تكن معروفة فِي السابق، كَمَا هُوَ الحال بِالنِسْبَةِ للنزاعات المتعلقة بميادين: الطاقات المتجددة، والوقاية من الأشعة النووية، وتشخيص أرقام العربات والمركبات، والأسلحة، والتحليل اللغوي، وتحليل الفيديو والصورة، وتشخيص البصمات، وتحليل الأدلة الرقمية، والأسلحة والذخيرة، والمتفجرات…إلخ، فِي ظل غياب خبراء قضائيين متخصصين فِي هَذِهِ المجالات.
هَذَا، واعتبارا لما تَحْظَى بِهِ مجموعة من المؤسسات والمكاتب والمعاهد والمختبرات العمومية والوحدات الإدارية التابعة لإدارات الدولة من مصداقية واحترافية وجاهزية فِي ميادين تخصصها، ونظرا لعدم وجود خبراء قضائيين متخصصين فِي هَذِهِ المجالات، يهدف مشروع هَذَا القانون إِلَى إدخال تعديل جزئي عَلَى القانون رقم 45.00، وَذَلِكَ بفتح المجال أَمَامَ هَذِهِ المؤسسات والبنيات الإدارية للتسجيل فِي جداول الخبراء القضائيين، بهدف إضفاء الصبغة القانونية عَلَى الخبرات المنجزة من طرفها.

عَنْ الموقع

المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة vuseen هِيَ المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة الأُوْلَى فِي المنطقة. مهمتها مُوَاكَبَة كل المستجدات والأحداث الجهوية وفق رؤية إعلامية مهنية تتوخى خلق فضاء تواصلي متفتح الآفاق يهدف إِلَى النهوض بالمجال الإعلامي عَلَى مُسْتَوَى الجهة ،فِي شكله الحالي و الانفتاح عَلَى المُسْتَوَى الوطني والدولي فِي إِطَارِ أنشطته المستقبلية
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

Vuseen.con Le premier blog de la région. Sa mission est de se tenir au courant de tous les développements et événements régionaux selon une vision médiatique professionnelle qui vise à créer un espace de communication aux horizons ouverts qui vise à faire avancer le champ médiatique au niveau régional, dans sa forme actuelle, et à s’ouvrir au aux niveaux national et international dans le cadre de ses activités futures.
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Aga-eco

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذا المتصفح الذي تستعمله بهاتفك يمنع ظهور هذه الصفحة، قم بنسخ رابط هذه الصفحة في متصفح أخر مثل جوجل كروم Google Chrome أو Firefox