معطى جديد يلعب في صالح حكيم زياش

فِي 9 – يناير – 2023 | 20:10 مساءً
حكيم زياشحكيم زياش
معطى جديد يلعب فِي صالح حكيم زياش فِي التفاصيل،
إِرْتَفَعَ عدد اللاعبين المصابين دَاخِل نادي تشيلسي الإنجليزي لكرة القدم، خِلَالَ الفترة الأخيرة،
حَيْتُ شهدت مباراته الأخيرة ضد مانشيستر سيتي، بِرَسْمِ منافسات الجولة 19 من الدوري الإنجليزي الممتاز،
إصابة الثنائي الإنجليزي ” رحيم ستيرلينغ” والأمريكي “كريستيان بوليستش” وخروجهما مبكرا من النزال، وَمِنْ قبلهما المهاجم الإنجليزي “ماسون ماونت”،
مَا سيجبر المدرب الإنجليزي “غراهام بوتر” عَلَى إعادة ترتيب أوراقه التقنية.
حَيْتُ ظهر حكيم زياش فِي خطط أجاكس الهولندي وميلان الإيطالي، إلَّا أن الصعوبات الَّتِي يواجهها النادي اللندني بِسَبَبِ الإصابات،
غيرت من مخططات تشيلسي بالاحتفاظ بالدولي المغربي إِلَى وقت لاحق، خاصة وَأَن النادي الإنجليزي يعاني عَلَى مُسْتَوَى النتائج النتائج،
مَا تسبب فِي تراجعهم إِلَى المركز العاشر بمجموع 25 نقطة.
زوجها مجموعة من الانتقادات للمدرب “غراهام”، وأجبروه عَلَى الاعتماد عَلَيْهِ أساسيا فِي ظل توفره عَلَى حلول هجومية،
بإمكانها مساعدة تشيلسي عَلَى العودة من جديد إِلَى سكة الانتصارات.
مواضيع مميزة أُخْرَى

عَنْ الموقع

المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة vuseen هِيَ المدونة الإِِلِكْترُونِيَّة الأُوْلَى فِي المنطقة. مهمتها مُوَاكَبَة كل المستجدات والأحداث الجهوية وفق رؤية إعلامية مهنية تتوخى خلق فضاء تواصلي متفتح الآفاق يهدف إِلَى النهوض بالمجال الإعلامي عَلَى مُسْتَوَى الجهة ،فِي شكله الحالي و الانفتاح عَلَى المُسْتَوَى الوطني والدولي فِي إِطَارِ أنشطته المستقبلية
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

À propos du site

Vuseen.con Le premier blog de la région. Sa mission est de se tenir au courant de tous les développements et événements régionaux selon une vision médiatique professionnelle qui vise à créer un espace de communication aux horizons ouverts qui vise à faire avancer le champ médiatique au niveau régional, dans sa forme actuelle, et à s’ouvrir au aux niveaux national et international dans le cadre de ses activités futures.
⇐ Vous pouvez nous suivre sur les réseaux sociaux pour recevoir nos actualités: cliquez ici Aga-eco

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذا المتصفح الذي تستعمله بهاتفك يمنع ظهور هذه الصفحة، قم بنسخ رابط هذه الصفحة في متصفح أخر مثل جوجل كروم Google Chrome أو Firefox